رسائل للبابا تواضروس بعد مقتل رئيس دير أبومقار بمصر

أطلق البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، ١٠ رسائل نارية على خلفية الأزمات الأخيرة التي ضربت الكنيسة، محذرا من تناقل الشائعات.

وجاءت رسائل البابا تواضروس كالآتي:

1 – منطقة أديرة وادي النطرون جامعة للروحيات.

2 – سمعنا أن واحد حاول ينتحر، طب ما يهوذا حاول ينتحر بعد ما باع سيده المسيح عشان شوية فلوس.

3 – ممكن واحد يغلط ولا إثنين ولا عشرة وهذا لا يهز كيان الرهبنة الكبير.

4 -الرهبنة مش سهلة ومش كل واحد يقدر عليها.

5 – جريمة مقتل الأنبا أبيفانيوس رئيس دير أبو مقار وقعت داخله وليس من صالح أحد التستر على أي خطأ.

6 – على الراهب ألا يكسر قانون الرهبنة أو الفقر الاختياري.

7- على الأقباط ألا يهتزوا.

8 – إيمان الكنيسة باقي ببقاء صاحبها وهو السيد المسيح و”مش أي يقولك بحمي الإيمان تصدقوه”.

9 – لدينا ضعف بشري وهناك رهبان سقطوا في أخطاء.

10 – لو على الضعف، فلدينا مثال تلاميذ المسيح الذي باع أحدهم وهو يهوذا سيده ومعلمه، وفي كل مجتمع يظهر يهوذا.